نفي فريد الديب قبوله طلب الدفاع عن قاتل نيرة أشرف

كشفت مصادر مقربة من المحامي الكبير فريد الديب، حقيقة قبوله الدفاع عن قاتل نيرة أشرف الطالب محمد عادل.

 

حقيقة مرافعة فريد الديب عن قاتل نيرة اشرف
وقالت المصادر أن مكتب المحامي فريد الديب في الاساس لم يطّلع علي القضية، وسيكون هناك تريث في الموافقة في حال التفكير في القضية أو قبولها للدفاع عن المتهم أمام محكمة النقض، سيكون هذا علي أسس مبنية بالوقائع والمتغيرات التي تخدم القضية.

وقالت المصادر: المستشار فريد ديب لم يعبر عن موافقته أو رفضه للقضية، لكنه ترك الوضع لما بعد جلسة الحكم لمعرفة الحيثيات ومن ثم تكوين عقيدة حول القضية.

وأوضحت المصادر أنه في حال قبول الدعوى، سيقوم مكتب المحامي فريد الديب بدراسة القضية وإجراء دراسة متأنية وشاملة لوثائق القضية لتحديد موقفه من المرافعة والدفاع عن المتهم، مشيرة إلى أنه لن تقرأ التعليقات بعناية حتى يتم الاستماع إلى حكم المحكمة غدا الأربعاء بعد سماع رأي المفتي.

 

واقعة مقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف

كانت قد شهدت مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية واقعة مقتل طالبة المنصورة “نيرة أشرف” على يد زميلها الذي أقدم على قتلها في الشارع، بدأت بقيامه بطعنها عدة طعنات قاتلة أمام بوابة توشكى بجامعة المنصورة وسط ذهول المارة، وكان ذلك بسبب رفضها الارتباط به، ليتم نقلها لمستشفى المنصورة الدولي حيث لفظت أنفاسها الأخيرة، فيما حاول المتهم التخلص من حياته، تمكن الناس في الشارع من القبض عليه، وضربه بعض طلاب الجامعة ونُقل إلى المستشفى في ظل إجراءات أمنية مشددة لاستكمال التحقيقات.

وتحركت الشرطة إلى مكان الحادث بعد إبلاغها وتبين أن اسم الضحية هو “نيرة” طالبة بقسم الاجتماع بكلية الآداب بجامعة المنصورة، من مدينة المحلة بمحافظة الغربية، قتلت على يد زميلها “محمد ع.م”، وهو من مدينة المحلة أيضًا، طالب في السنة الرابعة بنفس الكلية.

 

وكشفت تحقيقات أجهزة البحث الجنائي بالواقعة أن سبب مقتل طالبة المنصورة “نيرة أشرف” هي مشادة نشبت بين المتهم والضحية لأنها رفضته بعد محاولته إقامة علاقة عاطفية معها، وتشاجرت معه مما دفعه للتعدي عليها بالطعن 3 طعنات أودت بحياتها، وحاول التخلص من حياته لكن الأهالي والطلاب تمكنوا من الإمساك به وتم نقله إلى المستشفى لإستكمال التحقيقات.

كما كشفت التحقيقات الذي أجرته الأجهزة الأمنية عن أن المتهم مدمن على تعاطي مادة “الاستروكس” وسبق أن افتعل مشاكل مع الضحية عدة مرات وسُلِمَ إلى مركز شرطة المنصورة بعد تقديم الإسعافات الأولية له، حيث أصيب بكدمات وجروح وكسر في أحد ضلوع الصدر نتيجة تعرضه للضرب من قبل الأهالي بعد ارتكاب جريمته بقتل طالبة المنصورة.

واتضح أن المتهم اختلق مشاكل مع الضحية في طريقها إلى الجامعة، ولكنها أهانته ورفضت الجلوس بجانبه في الميكروباص أو دفعه الأجرة لها، مما دفعه إلى ارتكاب الجريمة فور وصولها امام جامعة المنصورة في منطقة بوابة “توشكي”.

قراءة المقال السابق

الحجز على أرصدة اللاعب عبد الله السعيد ورد المحامي عن الحكم الصادر ضده

قراءة المقال التالي

موعد مباراة الأهلي والجونة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر شهرة