حقيقة إجراء ميادة الحناوي لعمليات التجميل

نفت المطربة السورية ميادة الحناوي صحة الأخبار المتداولة مؤخرًا حول خضوعها لعملية تجميل، وعندما تمت مواجهتها بالصور المسربة من حساب طبيب التجميل نادر صعب، قالت إنها سترد عليه وتكشف الحقيقة، لكن في الوقت المناسب.

وقالت ميادة الحناوي، متحدثة في لقائها على برنامج “يلا تريند”، على هامش احتفالها بافتتاح مرفق سياحي في مدينة حلب: “لا علاقة لي على الإطلاق بمواقع التواصل الاجتماعي، دائمًا بيطلعوا عني شائعات مروعة، والفنان معرض لأي شيء، ورب العالم هو الشافي، وهو من يأخذ الروح، وطلعوا أي شيء عني ما بيهمني”.

وعن الجراحة التجميلية، قالت ميادة الحناوي: “أعوذ بالله، لا، ورحمه ماما، ما حدث، أنا اللي فيه دا لأني مش بدخن ولا بشرب حاجة، وبنام بكير، وهرد عن سبب انتشار الشائعات عني، لكن كل شئ في الوقت المناسب”.

وأضافت ميادة الحناوي، قائلة لجمهورها: “بحبكم من كل قلبي، ولا تصدقوا الشائعات المغرضة، وهرد بالوقت المناسب”.

ومن الجدير أن الجراح التجميلي اللبناني نادر صعب سرب عن غير قصد في الأسبوع الأخير من شهر يوليو الماضي، صور تخطيطية لجراحة تجميل تمّت بوجه الفنانة السورية لإخفاء علامات الشيخوخة والتجاعيد من وجهها.

وشوهدت ميادة الحناوي في الصور قبل وبعد عمليات شد الوجه وشد الرقبة والجفن العلوي والسفلي وإزالة اللغد، مما جعلها تبدو أصغر بكثير.

وقوبلت صور الفنانة برد فعل عنيف من المعجبين، مما أجبر طبيب التجميل على حذف الصور على الفور، ثم إعادة نشرها ووضع ملصق على عينها مما عرضه للهجوم مرة أخرى.

قراءة المقال السابق

إستشهاد الفلسطيني إبراهيم النابلسي وابتسامة والدته خلال تشييع جثمانه إلى مثواه الأخير

قراءة المقال التالي

علي غرار حادثة نيرة أشرف.. شاب يقتل فتاة طعنًا بالسكين بمدخل عمارة بالزقازيق

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأكثر شهرة